بريد الموقع : info.safi24@yahoo.com         حينما يشتد الخناق على السعودية             بلاغ صحفي ورشة تكوينية حول: الاليات التشاركية             يوم دراسي حول : الميزانية التشاركية بأسفي             في....الوجه الاخر لاسفي             ملتقى أسفي للسرد             المغرب والاحتجاج على أمريكا             ميمتي نهار مشيتي             في ذكرى 16 ماي الأليمة             الأستاذة لبنى اعويدات في ذمة الله            
تابعنا على فيسبوك
 
تغريدات المصطفى المعتصم

حينما يشتد الخناق على السعودية


المغرب والاحتجاج على أمريكا


في ذكرى 16 ماي الأليمة

 
أقلام حرة

نظرية الكانون


مأزق المجلس الأعلى للتربية والتكوين


فرنسة التعليم تكريس للتبعية العمياء


لكم يومكم ولنا يومنا


الصحراء المغربية قوية وليعلم الخصم أنها صعبة المراس


لماذا جندت خلية “أشبال الجهاد” قاصرا ولماذا الأسلحة الكيماوية؟

 
أخبار الجمعيات

يوم دراسي حول : الميزانية التشاركية بأسفي


بلاغ صحفي المنتدى الجهوي للحوار و التشاور بجهة مراكش أسفي


جمعية حسن الجوار للتنمية الاجتماعية في قافلة طبية بدوار ولاد خلف الله

 
صوت وصورة

آسفي | حريق مهول بالسوق الشعبي ' كاوكي '


وقفة تضامنية مع الصحفي علي انوزلا بأسفي 08 10 2013


آسفي كما لم تراها من قبل

 
تحقيقات

واقع الجاليات الإفريقية بالمغرب المعاصر

 
إبداعات

ميمتي نهار مشيتي


أَسْفِي غَادْيَة بْلاَ مَسْؤُولِينْ

 
 

تسيير الاختلاف الثقافي و دوره في ازدهار المقاولة المغربية
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 08 غشت 2015 الساعة 09 : 00


اعداد: ضحى المالكي


تسيير الاختلاف الثقافي و دوره في ازدهار المقاولة المغربية موضوع لنيل شهادة الإجازة بكلية أسفي


من أهم المواضيع التي تمت مناقشتها بالكلية المتعددة التخصصات بأسفي هذه السنة لنيل شهادة الإجازة تسيير الاختلاف الثقافي ودوره في ازدهار المقاولة المغربية ،حيث أكدت النتائج التي توصلتا إليها الطالبتين ضحى المالكي وكوتر ضليعة  صاحبتا هذا  البحث الذي أطره شمس الدين ماية أستاذ باحث ورئيس شعبة الاقتصاد والتدبير بكلية أسفي ، بعد دراسة ميدانية قامتا بها  حول خمس مقاولات توجد بمدينة أسفي وتتميز بالاختلاف الثقافي نظرا لانفتاحها على المستوى الوطني و الدولي على أن هذا الاختلاف يلعب دورا مهما يساهم بشكل كبير في تقدم المقاولة المغربية فمن بين المقاولات التي تمت عليها الدراسة الميدانية نجد رونو المغرب باعتبارها مقاولة فرنسية الأصل متخصصة في صناعة السيارات دخلت للمغرب مند1928 وعملت فيه مجموعة من الاستثمارات  التي حققت من خلالها أرباح طائلة حيث أكد مدير هذه الشركة على أن تسيير الاختلاف الثقافي هو من بين العوامل التي جعلت رونو تصل الى هدا المستوى  بحيث يعتبر ركيزة مهمة وعامل ايجابي إذ أحسنت المقاولة حسن استغلاله معللا كلامه بان اكبر دليل لنجاح رونو رغم الاختلاف الثقافي هوان المغربي محمد بشيري تم تعيينه من طرف مجموعة رونو  ليترأسها  بمدينة الداربيضاء  حيث أخد مكان الفرنسي  فبغيكو دولكروا اضافة الى خلق  الفرع الذي يوجد بمدينة طنجة والذي اندمجت فيه الرونو مع شركة نيسان التي  تعمل بنفس المجال لكن هذا لا يعني أن  رونو دائما تنجح في تسيير الاختلاف فإذا رجعنا للوراء سنجد أن رونو وجدت صعوبة كبيرة في تسيير الاختلاف بدولة الهند نظرا لعدة عوامل جغرافية،دينية، تاريخية.... ففي الحقيقة صعب جدا أن تندمج في بلد لديه قيم وعادات وتقاليد وديانة مختلفة تماما عنك الشئ الذي يدل أن المقاولة المغربية تتميز بقدرتها العالية على التكيف والاندماج

أما البنك المغربي لصناعة والتجارة باعتباره فرع  يوجد بالمغرب تابع لمجموعة بنكية كبيرة بفرنسا فقد أكد مديره على أن الاختلاف الثقافي شيء مهم بالنسبة لمقاولة المغربية فعن طريقه نكتسب تجارب و معارف جديدة  تمكننا من السير نحو الأمام لكن أحيانا نجد صعوبة في تسيير وتدبير هذا الاختلاف الشئ الذي يجعلنا نخلق و نبدع طرق تسهل علينا الاندماج

ولتغيير الوجهة والبحث اكتر في الموضوع تم الالتجاء هذه المرة لمقاولات مغربية استطاعت أن تنفتح محليا وطنيا و دوليا بفضل الكفاءات التي تتوفر عليها و هنا نخص بالذكر التجاري وفابنك هذه الأخيرة التي تعتبر مقاولة مغربية تعمل بالقطاع البنكي استطاعت أن  تعمل مجموعة من الاستثمارات في عدة دول افريقية (تونس،غابون،غينيا،كامرون،مالي،نيجر،كوتيفوار...)واروبية  (فرنسا، المانيا، بلجيكا،ايطاليا، اسبانيا...) التي حققت من خلالها عدة أرباح فقد أكد مدير التجاري على أن تسيير الاختلاف الثقافي ساهم بشكل كبير في نمو وازدهار التجاري وفا بنك بحيث بواسطته استطعنا أن نطور كفاءتنا وان نجدد معارفنا الشئ الذي سمح لنا بغزو المقاولات الإفريقية و الأوربية

أما سفيلنذ التي تعتبر مقاولة مغربية توجد ببراكة الراضي بأسفي متخصصة في إنتاج مجموعة من المنتجات الطبيعية (كالطماطم سوريز ،الفلفل ،الأناناس...) وتصديرها الاروبا حيث تعد بمثابة  شراكة بين  مجموعة مغربية ومجموعة اسبانية فنظرا لتواجد مدير المقاولة بالديار الاسبانية فقد تم الالتجاء الى نائبه الذي أكد بدوره على أن تسيير الاختلاف الثقافي  بسفيلنذ من أهم الركائز التي نهتم بها  ودلك من اجل الاستفادة من تجارب و معارف من شأنها أن تساهم في نمو مقاولتنا المغربية

في حين وضح مدير سافي فير هذه الأخيرة التي تعتبر مقاولة مسفوية  الأصل متخصصة في تقديم الخدمات للمقاولات الأجنبية التي تعمل بأسفي  كالمقاولات التركية والكورية  المتخصصة في إصلاح الطرق والميناء وغيرها  على أن التسيير الثقافي مهم جدا لكنه في نفس الوقت صعب يحتاج لعدة استراتيجيات و وسائل تمكن من تسهيل عملية التأقلم

وهكذا تم عرض نتائج هذا البحث الذي شهدت له اللجنة التي ناقشته و المتكونة من شمس الدين ماية  مؤطر البحث،و عبد القادر اوريكة أستاذ باحث في الاقتصاد التطبيقي  ،تم احمد بن نجمة مهندس بالمكتب الشريف لفوسفات بأسفي على انه بحث موضوعي تطرق الى أهمية  التسيير الاختلاف  الثقافي والدور الكبير الذي يلعبه  في ازدهار المقاولات المغربية

 

 



1816

0






 

 

( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لديه رَقِيبٌ عَتِيدٌ)

المرجو أن تصب التعاليق في صلب الموضوع و أن لا يكون فيها أي تجريح

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



الهامش والأدباء الجدد يحاكمون السياسة الثقافية بالمغرب

السيدا بأسفي

معارضون ليبيون يقولون انهم سيطروا على البريقة ولا تأكيد مستقلا

دور المنتخب الجماعي وعلاقته بالحزب

يحدث هذا في الجماعة الحضرية لأسفي

الصندوق الأسود الذي يصنع الخريطة السياسية بآسفي ...

ما موقع الهامش على الخارطة الثقافية بالنسبة لوزارة الثقافة؟

حركة 20 فبراير بآسفي تحشد أزيد من 14.000 متظاهر

مكتب الفوسفاط ينوي إحداث 5800 فرصة عمل

النهج الديقراطي بيــــــــــان تضـــــــــامني

الصحافة المحلية بين الاستحقاق والاسترزاق

أركانة و العماري ؟

ردا على رسائل صريحة

رسائل صريحة إلى مناضلي حركة 20 فبراير بآسفي

نساء المغرب يطلبن نصيبهن بالبرلمان

قراءة في كتاب :التواصل البيداغوجي الصفي ، ديناميته، أسسه ومعوقاته" 1

المستشفى يقتل بآسفي

بين فساد الفكر و فكر الفساد

المعارضة المغربية المصطنعة

اسفي حاضرة المحيط قبلة عمالقة الريشة الجميلة





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  محليات

 
 

»  تغريدات المصطفى المعتصم

 
 

»  جهة مراكش اسفي

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  خارج الحدود

 
 

»  مع المجتمع

 
 

»  الرياضة

 
 

»   إبداعات

 
 

»  أقلام حرة

 
 

»  حوارات

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  تربويات

 
 

»  بلاغات و بيانات

 
 

»  أخبار ثقافية

 
 

»  أخبار الجمعيات

 
 

»  point de vue

 
 

»  عين على أسفي

 
 

»  لا تستغرب !!!

 
 

»  إسلاميات

 
 

»  واحة الفكر و النقد

 
 

»  بورتري

 
 

»  قراءة في كتاب

 
 

»  نساء من أسفي

 
 

»  مواعيد

 
 
استطلاع رأي
مارأيك في الصحافة بأسفي ؟

ليس بخير
لا أدري
بخير


 
البحث بالموقع
 
مواعيد

ملتقى أسفي للسرد


الدورة السادسة لفعاليات التكوين في تقنيات المسرح بأسفي

 
عين على أسفي

أسفي و وثيقة المطالبة بالاستقلال


آسفي بيـن الحفر والتبليط...بيـن الهدم والتشييد .

 
point de vue

و Chanter la vie, chanter la mort

 
واحة الفكر و النقد

وداعا صاحب (اسم الوردة )


السينما الأمازيغية: النشأة والامتداد

 
نساء من أسفي

الحاجة فاطمة الانفاسي :الفاعلة الجمعوية التي أبانت على النموذج الحقيقي للمرأة المسفوية

 
بورتري

السيد مولاي أحمد الكريمي مدير أكاديمية جهة مراكش آسفي مسار في حجم الرهانات

 
حوارات

نجم وفاء زعفان يسطع في سماء الملحون

 
الرياضة

وداد آسفي بطلا للعالم

 
قراءة في كتاب

تسيير الاختلاف الثقافي و دوره في ازدهار المقاولة المغربية

 
مع المجتمع

الأستاذة لبنى اعويدات في ذمة الله

 
لا تستغرب !!!

تأملات حول واقع العمل الجمعوي التنموي بمدينة جمعة سحيم و النواحي

 
إسلاميات

في ذكرى المولد النبوي الشريف حب الشفيع يجمعنا

 
أخبار ثقافية

مسابقة "آفر" لأحسن نص مسرحي خاصة بالشباب

 
تربويات

أزمة المنظومة التربوية ..مسؤولية من؟

 
   أعلن معنا   |   تـنــويه     |  فريق العمل 

  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية